وسع زوج دولار/ين USD/JPY انخفاضه إلى 105.54 قبل ن يجد بعض الرغبة الشرائية أخيرًا، وارتد قليلًا لينهي اليوم فوق المؤشر 106.00 ببضع نقاط. مع إغلاق الأسواق اليابانية لعطلة الأسبوع الذهبي، فإن احتمالات تدخل بنك اليابان محدودة، لكن لا يمكن استبعاد خطر مفاجأة معلنة. في الوقت الحالي يبدو أن المشاركين في السوق مصممين على اختبار قناعات بنك اليابان عن طريق دفع الزوج نحو الخط الأخير 105.00، والذي تم تأسيسه منذ بضعة أسابيع ماضية، وهو أمر من شأنه أن يكون مفضلًا لمعنويات سلبية مستمرة. تبقي القراءات الفنية خلال اليوم بالخطر نحو الاتجاه الهبوطي؛ نظرًا إلى أن على الرسم البياني لكل ساعة يستمر السعر في التقدم أدنى 100 و 200 SMA، مع مسارعة الأقصر لانخفاضه ويوجد الآن بالقرب من 107.50، فيما صححت المؤشرات الفنية قراءات ذروة التشبع في البيع لتنتهي مسطحة ضمن المنطقة المحايدة، مشيرة إلى رغبة شرائية محدودة عند المستويات الحالية. على الرسم البياني لكل 4 ساعات فقدت المؤشرات الفنية أيضًا قوتها الصعودية بعد التصحيح من منطقة التشبع في البيع، لكنها لازالت أدنى خطوط الوسط تماشيًا مع خطوة جديدة جنوبًا، وخاصة إذا استسلم المستوى 106.00 مجددًا.
مستويات الدعم: 106.00 105.55 105.20
مستويات المقاومة: 106.60 107.00 107.40